الاستشارات الاجتماعية » قضايا اجتماعية عامة


04 - ذو القعدة - 1435 هـ:: 30 - أغسطس - 2014

كيف أفسر الوضع لزوجتي وعائلتي.. أنا محتار كثيرا؟


السائلة:سعيد

الإستشارة:محمد سعيد دباس

السلام عليكم..
أنا شاب27سنة، متزوج منذ 3سنوات.. أعمل محاسبا في إحدى الشركات التجارية منذ حوالي أربع سنوات.. لدي أخ يكبرني بخمس سنوات يعيش مع زوجته وأولاده خارج البلد.. أنا أسكن مع أبي وأمي وأختي « ...» عمرها 13سنة.
زوجتي تعمل مدرسة ابتدائي في مدرسة للبنات.. وبيتهم لا يبعد كثيرا عن منزلنا زوجتي عندها اختان «...»20سنة و«...»13سنة وأخ صغير «..» سنة.
أناس طيبون جدا وأعزهم كثيرا.. أنا أحب أختي كثيرا وأدللها كثيرا لدرجة أنها تجلس معي أغلب الأوقات ولا أرد لها طلبا.. وهي تدرس مع «..» أخت زوجتي بالمدرسة التي تعمل بها زوجتي بالصف الأول الاعدادي.. فهن يذهبن المدرسة مع بعض ويذاكرا مع بعض تعودت وجودهن مع بعض في البيت فهن يلعبن مع بعض في حوش المنزل وعندما أكون في إجازة فإنهما يطلبا مني أخرج معهن بالسيارة إلى الحديقة وبعض الأحيان يطلبن مني مشاركتهن باللعب.. صرت أحبهن كثيرا وأحب شقاوتهن وكنت أتمنى أن لو كن بناتي.. أختي وأخت زوجتي ملأن البيت بهجة كنت أجلس معهن وأساعدهن كثيرا في حل واجباتهن المدرسية بكل شغف.. وأختي تحب صديقتها «...» كثيرا لدرجة أنها تعتبرها أختها فإذا اشتريت لها شيئا طلبت مثله ل«..».. في الفترة الأخيرة بدأت أرى بعض التصرفات الغريبة من(...) رغم تجاهلي لأغلبها.. حيث إني لم أستطع في بادئ الأمر فهم تلك التصرفات الصبيانية.
في أحد الأيام قررت الشركة التي أعمل بها منحي مكافئة مالية وتمت ترقيتي غلى مدير قسم الحسابات فيها.. وهذه المناسبة جاءت مع إعلان نجاح أختي وصديقتها بالمدرسة بامتياز فعرضن علي أن أعمل لهن حفلة ويقمن بدعوة زميلاتهن.. رحبنا جميعنا بالفكرة.. خرجن معي بالسيارة إلى السوق لتجهيز الحفلة.. وبعد شراء المتطلبات دعوتهن لكي يخترن لهن ملابس.. وكذا أشتري لزوجتي فستانا.. فأعجبت أختي بفستان عرائسي فاشتريته لها.. وتفاجأت عندما اختارت صديقتها لها ثوبا عاريا لا يتناسب مع سنها كونها صغيرة فألحت علي فاشتريته لها كوني قد وعدتهم بشراء هدايا لهن.
يوم الحفلة جاء كثيرات من زميلاتهن واكتظ البيت بالأطفال وكن يرتدين الملابس التي قمت بشرائها.. وأثناء ما كنت أنا وزوجتي نقوم بأخذ الصور.. طلبت أختها من زوجتي أن تأخذ لها صورة معي.. فضحكنا كلنا ووقفت بجانبي وأمسكتني من يدي ووضعتها على كتفها العاري الصورة الأولى وفي الثانية قربت خدها والصقته بخدي بحرارة غريبة.. ثم اقتربت من أذني وهمست « ما أجملك اليوم وما أجمل أناقتك وما أجمل عطرك» رويدا رويدا حتى ما أن شعرت وشفتاها تقبل خدي انتفضت فجأة فإذا الجميع يضحكون من بينهم زوجتي التي كانت ممسكة بالكاميرة فحاولت أبتسم شعرت حينها بشعور غريب لم أستطع أن أفسر لنفسي ما يحدث حولي بعدها أمسكت بكتفي الأيسر ووضعت رأسها على صدري وكانت تهمس لي «ضمني إلى صدرك.. ضمني أرجوك» كنت أسمعها وأشعر برعشة جسمها ودقات قلبها السريعة، احمرار وجهها عيونها المهتزة تتكلم وكأنها في حالة سكر.. كنت أشعر بأنني أقف بجانب امرأة ناضجة لا أمام طفلة طائشة.
حينها انتهت الحفلة وكان في خاطري حيرة شديدة.. كنت أشعر بالتعب والإعياء الشديد، فبدلا من أن أدخل غرفتي ذهبت إلى الصالون، واستلقيت على الأريكة.. فأخذني بعض النعاس.. حتى شعرت بشيء يلامس شعر رأسي.. كنت أظن أنها زوجتي فصحوت فإذا بها جالسة قرب رأسي تمسح شعري.. فانتابني غضب شديد وقمت وجلست وصرخت بها «الذي تفعليه هذا عيب عليك.. أنت ما زلت صغيرة حاولي تبعدي الحكايات هذه من رأسك» وحملت حالي وذهبت لغرفتي.. أحسست بأنني أفرغت شيئا من النار التي تأكلني.. بينما هي لم تكن متوقعة ردة فعلي هذه فأصابها ذهول فظيع لدرجة أنها كانت دموعها تسقط بشدة دون توقف وأنا أكلمها حالة من الصدمة انتابتها وبدأت تجهش بالبكاء بشدة حتى بدأ صوتها يرتفع.
لم تمر سوى لحظات حتى رأيت الجميع يدخل الغرفة وزوجتي تنهال علي بالأسئلة «ماذا عملت لها؟ ما لها؟ ماذا قلت لها حرام عليك» لم أستطع أن أرد عليها بينما كانت زوجتي تبكي على أختها كان الجميع ينظر لي بحقد من بينهم أمي..
أما أختي دخلت علي وهي تبكي وتصيح «لهذا الحد أنت قاس أنت شرير» وخرجت واحتضنتها وذهبت وأخذت بعض ملابسها وقالت « سأذهب أسكن عندها» وذهبت معها إلى البيت.. دخلت علي زوجتي وقالت لي» ارتحت الآن البنات تركوا لك البيت ومشوا.. كيف تقدر ترفع صوتك على طفلة قل لي ما الجرم الذي فعلته في حقك وأنا أرضيك.. أني غير قادرة أتصور القسوة التي أنت فيها»
في الليل أحسست بحزن شديد عليها وعلى أختي وإفساد فرحتهن فاعتذرت لزوجتي كبداية.. ووعدتها بأني سأذهب معها غدا إلى بيتهم وأعتذر من أختها وأصالح اختي.. وأرجعهن إلى البيت.
ذهبنا في اليوم الثاني إلى بيت حماتي وقد استقبلتنا كعادتها ولما سألتها عن البنات قالت في الغرفة فدققت الباب وبعدها دخلت فكانتا معا ولما رأتني خرجت أختي وبقيت وحدها جلست جوارها وأمسكت برأسها وقلت لها «لا تؤاخذيني عزيزتي بما جرى أمس أنا آسف» فالتفتت لي بعيون مليئة بالدموع وقالت «لماذا أنت تكرهني» فابتسمت وقلت لها «عزيزتي من الذي قال إني ما أحبك.. أنا أحبك كثيرا لكن أنت لا تحسين» فقالت «أثبت لي صحة كلامك فقلت لها بابتسامة «كيف تريديني أن أثبت لك يا ملكة الحسن والجمال» فقالت «قبلني» فنظرت إليها بتعجب فقالت مرة أخرى «قبلني في فمي.. وأني سأصدقك» فدهشت لجرأتها وحملت حالي وخرجت لا أدري كيف أفسر الوضع لزوجتي وعائلتي.. أنا محتار كثيرا.. أرجوكم حاولوا تساعدوني.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أسأل الله أن يهدينا وإياك سواء السبيل ويصلح حالك وحالنا وأحوال المسلمين.
• أعتقد أخي أن هذه الفتاة قد نضجت ولا ريب، وأنتم في بلاد اليمن السعيد كرام الطباع، كرام اليد، ولا زال أكثركم على الفطرة الطيبة.
• أنت تواجه مشكلة حقيقية.. أخت زوجتك الصغيرة، نضجت وأصبحت امرأة كاملة النضج.. ولم تعد فتاة صغيرة كما عرفتها..
• يجب عليك أن تخبر زوجتك بما فعلت أختها "..."، وأستحسن أيضاً أن تبلغ والدتها – حماتك – ووالتك أيضاً.
• ابتعد عنها بالكلية، مهما كانت الظروف.. لا تقابلها، لا تتكلم معها، لا تتصل بها، لا تبعث لها رسالة، لا تكلمها بالهاتف، بل إذا اضطررت "لا تذهب إلى مكان هي فيه"، ولا تجلس معها في بيتك أو في بيتها أو في اي مكان آخر بتاتاً، حتى ولو كانت زوجتك موجودة معكما: "الحمو الموت".
• ليس مع هذه الحالة في اعتقادي إلا أن تقف وقفة صارمة شديدة ولا تقبل أنصاف الحلول بتاتا، وذلك إذا كنت تريد الله والدار الآخرة والحفاظ على نفسك وعلى الفتاة من الانجراف في الحرام والانحراف عن الحق، والوقوع في الهاوية المهلكة وفي براثن الشيطان.
• ما فعلته هذه "المرأة" الشابة من عمل الشيطان. إياك، ثم إياك، ثم إياك أن يسيطر عليك إبليس ويصدق عليك ظنه.
• أكثر من الاستغفار، وكما قلت لك آنفاً: "أبلغ زوجتك – بصراحة - ما حدث تماماً، وأنك لا تريد لها، أو لأختها، أو لنفسك الغواية والضلال.
• هذا طبعا إذا كنت تريد وجه الله والدار الآخرة.
• لا أرى أي حل غير ذلك.
والله أعلى وأجل وأعلم.

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:6456 | استشارات المستشار: 310


الإستشارات الدعوية

هل  يعاقبني ربّي جرّاء هذا الشخص ؟
الاستشارات الدعوية

هل يعاقبني ربّي جرّاء هذا الشخص ؟

بسمة أحمد السعدي 07 - جماد أول - 1438 هـ| 04 - فبراير - 2017
الدعوة في محيط الأسرة

النصح والدعاء من أعظم البر للوالدين..

الشيخ.محمد بن عبد العزيز بن إبراهيم الفائز6766


أولويات الدعوة

اقرني دراستك الجامعية بطلب العلم الشرعي

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير5522

أولويات الدعوة

بادري إلى التوبة النصوح

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند6636


استشارات محببة

عندما تزوّجته بدأت أحسّ أنّني مقيّدة أعيش حياة لم أعهدها !
الاستشارات الاجتماعية

عندما تزوّجته بدأت أحسّ أنّني مقيّدة أعيش حياة لم أعهدها !

السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي أنّي سابقًا عند أهلي كانت لديّ...

أ.سماح عادل الجريان1984
المزيد

رسوبي المستمرّ حطّم أحلامي و مستقبلي و حياتي !
الاستشارات النفسية

رسوبي المستمرّ حطّم أحلامي و مستقبلي و حياتي !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة عزباء عمري عشرون سنة ، منذ...

د.أحمد فخرى هانى1984
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

السلام عليكم أنا متزوجة منذ أربع سنوات ومشكلتي أني أقطن مع أم...

قسم.مركز الاستشارات1984
المزيد

كيف أنظم لها وقت دراستها؟
الإستشارات التربوية

كيف أنظم لها وقت دراستها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأختي طالبة بكالوريوس وكما...

د.سعد بن محمد الفياض1985
المزيد

إذا كنت أرى طهرا فكيف أحدد عادتي وأحدد الطهر؟
الأسئلة الشرعية

إذا كنت أرى طهرا فكيف أحدد عادتي وأحدد الطهر؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnإذا كنت أرى طهرا (نقطة بيضاء)...

نورة فرج السبيعي1985
المزيد

كيف أعود ذاك البريء الذي لا يفهم شيئا?
الاستشارات النفسية

كيف أعود ذاك البريء الذي لا يفهم شيئا?

بسم الله الرحمن الرحيم..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

أنس أحمد المهواتي1985
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)

السلام عليكم ورحمة الله.. سؤالي إلى الدكتوراه رقية المحارب.....

د.رقية بنت محمد المحارب1985
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1985
المزيد

ابني يخاف من الأطفال الذين في عمره!
الإستشارات التربوية

ابني يخاف من الأطفال الذين في عمره!

السلام عليكم .. عندي...

فاطمة بنت موسى العبدالله1985
المزيد

كيف أخبره بأمر والده الذي لا يعرفه ولا يسأل عنه؟
الإستشارات التربوية

كيف أخبره بأمر والده الذي لا يعرفه ولا يسأل عنه؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أودّ أن أسألك يا دكتور عن...

هدى محمد نبيه1985
المزيد